Marobook.com
نظرية الوضعيات
الإطار المرجعي للهندسة المنهاجية لفائدة الأطفال في وضعية إعاقة " أقسام التربية الدامجة"
الإطار المرجعي للهندسة المنهاجية لفائدة الأطفال في وضعية إعاقة " أقسام التربية الدامجة"
صنافات الأهداف
صنافات الأهداف

Dire, faire et agir pour apprendre le français ( première année du primaire)
Dire, faire et agir pour apprendre le français ( première année du primaire)
ملخص ديدكتيك القراءة المقطعية
ملخص ديدكتيك القراءة المقطعية

البيداغوجيات الحديثة في التدريس
البيداغوجيات الحديثة في التدريس
نظرية الذكاءات المتعددة
نظرية الذكاءات المتعددة

كل ما يتعلق بالقراءة المقطعية بالسنوات الأولى من التعليم الابتدائي
كل ما يتعلق بالقراءة المقطعية بالسنوات الأولى من التعليم الابتدائي
ميزة قابلية القسمة على الأعداد من 1 إلى 11.
ميزة قابلية القسمة على الأعداد من 1 إلى 11.

المقاربة والبيداغوجيا والديدكتيك
المقاربة والبيداغوجيا والديدكتيك
تدرج النواسخ الفعلية والحرفية  بالابتدائي
تدرج النواسخ الفعلية والحرفية بالابتدائي

الأعداد الكسرية: الجداء والخارج
الأعداد الكسرية: الجداء والخارج
تدرج دروس الحواس بالابتدائي
تدرج دروس الحواس بالابتدائي

انضم(ي) إلينا على

marobook.com
دروس   صوت وصورة   تربويات   مؤسسات   مذكرات   امتحانات   مكتبة   نظرية الوضعيات

عودة إلى صفحة الأخبار


نظرية الوضعيات


بعدما حققت النظرية البنائية لبياجيه اكتساحا كبيرا للمجال التربوي والتعليمي لكونها تركز على البنيات المعرفية للطفل في بناء المعارف واكتساب المهارات، جاءت السوسيوبنائية لفيكوتسكي لتجاوزها وتأكيد قصورها بإقصاء تفاعل الطفل مع أقرانه ومع الراشدين والمجتمع وغيرهم في اكتساب التعلمات وبنائها.

أما كاي بروسو فسار في نفس المنحى لخلق محيط للتعلم يمكن من إدماج كل العناصر التي تساهم في تمكين المتعلم من بناء مكتسباته،، حيث نظر لذلك في نظريته المعروفة بنظرية الوضعيات مؤكدا على أهمية خلق المحيط المناسب والجو الملائم للتعلم.

أنشأ بروسو مركزا للأبحاث حول تدريس الرياضيات ليكون مكان أبحاثه وتنظيره، فكانت نتائج النظرية تستهدف أكثر مادة الرياضيات إلا أنها صالحة للمواد العلمية كلها كما للمواد الأخرى.

جاء بروسو بمصطلح جديد: الوضعيات الديدكتيكية

فما هي الوضعية ؟ وماهي الوضعية الديدكتيكية؟

الوضعية: هي مجموعة الظروف المحيطة بالشخص من أشياء وأشخاص وكذا علاقته بها.، فهي بذلك إطار زمكاني لشخص أو لشيء.

الوضعية الديدكتيكية: هي كل وضعية تستهدف تحقيق تعلم، أي أنها وضعية مخطط لها انطلاقا من أهداف أو حاجات أو مشكلات وتشمل مجموعة من العناصر المتفاعلة (مدرس، تلميذ، مادة، وسائل،...)كما جاء في معجم علوم التربية.

فالمتعلم في علاقة مع المدرس لكي يتعلم ويكتسب كفايات داخل مؤسسة من أجل تحقيق أهداف عن طريق أنشطة وبمساعدة وسائل...

الوضعية المشكلة هي وضعية ديدكتيكية تتضمن عائقا محددا بشكل دقيق يستوجب على المتعلم استعمال مكتسباته السابقة لإيجاد الحل.

الوضعية المسألة هي نفسها الوضعية المشكلة والسبب في اختلاف التسمية هو منسوب إلى الترجمة من الفرنسية إلى العربية كما هو الشأن في ترجمة الديدكتيك حيث يترجمه البعض إلى التدريسية والبعض إلى التعليمية ....

أنواع الوضعيات حسب بروسو:

وضعية ديدكتيكية(didactique):

هي كل وضعية تستهدف تعلما معينا بطريقة مباشرة.

وضعية سأميها بشبه ديدكتيكية(a-didactique):

هي نوع من الوضعيات الديدكتيكية التي لا يتدخل فيها المدرس إطلاقا -كمالك للمعرفة- لتمكين المتعلم من بناء التعلمات بطريقة غير صريحة حيث لا يصرح المدرس بالهدف من النشاط الذي يكون على شكل لعب بيداغوجي أو غيره كمحفز لمشاركة المتعلم وتفاعله، بل يحاول المتعلم بنفسه إيجاد الحل لهذه الوضعية دون تدخل المدرس.

وكمثال على هذه الوضعيات فالمدرس يقدم مثلا في درس الرياضيات أوراقا تحمل أرقاما أو أعدادا عشرية ويتم تقسيم التلاميذ إلى مجموعات لتعطى كل مجموعة علبة من الأوراق حيث يوزع أحد أعضاء المجموعة ورقة لكل فرد من مجموعته ليتم مقارنتها فيحتفظ صاحب أكبر رقم أو عدد بورقته وتجمع الباقية وتعاد العملية عدة مرات ويكون الفائز في كل مجموعة هو من يحتفظ بأكبر عدد من الأوراق.

ففي هذه الوضعية يتم دفع المتلعم إلى تعرف ترتيب الأرقام أو الأعداد انطلاقا من اللعب بالأوراق المرقمة.

أو كمثال آخر تتم المنافسة بين كل تلميذين بالانطلاق من العدد 20 تنازليا بأقل من 3 فيكون الفائز هو الأخير الذي اختار رقما ويتبادلون الأدوار في البدء في المسابقة. وهنا يتعلمون القسمة والطرح والمضاعفات والتمكن من استراتيجيات اللعب.

وضعية لاديدكتيكية(non didactique):

هي وضعية يتم عبرها تعلم غيرمخطط له أو ليس لها هدف ديدكتيكي، فيمكن أن يكون تعلما من أجل تسلية 

أو غير ذلك، كمن يتعلم الركوب على الدراجة أو غيرها مما لا حاجة له بها في المدرسة

مراحل الوضعية المشكلة حسب بروسو:

مرحلة الفعل يتم فيها مقابلة المشكل وفهمه. وبالتالي التفكير في الحل؛

مرحلة الصياغة ويتم فيها صياغة الفرضيات من أجل التأكد منها؛

مرحلة المصادقة ويتم فيها المصادقة أو عدمها من الفرضيات؛

مرحلة المأسسة وهي مرحلة تشكيل القاعدة أو اكتساب تعلم جديد.

مميزات الوضعية المشكلة:

- تكون ذات هدف تعليمي تعلمي؛

- دالة وذات سياق اجتماعي أي من محيط المتعلم؛

- تكون حاملة لعائق؛

- صعبة وغير سهلة يستطيع المتعلم حلها بتحريك معرافه ومكتسباته السابقة؛

- جديدة لم يسبق له أن واجهها...


2017-07-18 20:26:12


مشاهدات: 20405
التالي
السابق
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي Marobook


قانون الموقع     من نحن؟     للاتصال بنا   © marobook جميع الحقوق محفوظة